غرائب وطرائف العباقرة و المشاهير في العالم ٠٠

غرائب وطرائف العباقرة و المشاهير في العالم ٠٠

0 المراجعات

 

غرائب المشاهير موضوع فيه من الطرافة الشيء الكثير !

بالعباقرة الذين وهبوا أنفسهم للعلم أو الفلسفة أو الأدب تجدهم يقومون بأعمال طريفة بدون قصد  أو يسلكون سلوكاً غريباً! المشاهير هم أشخاص عاديون ربما نتصور أنهم لا يفعلون الأ الأشياء الجميلة فطبيعة البشر واحدة قد تصدر عنهم أشياء عادية وأشياء غريبة أحد العلماء نسي اسمه ذات يوم وعالم آخر نسي عروسه التي كانت تنتظره في عش الزوجية وهو غارق في تجاربه العلمية إلى الأذقان .. وآخر كان إذا دخل الحمام أطلق عقيرته بالغناء.. وأحد الروائيين كان يدخل بيوت أصدقائه من نوافذها .. وغير ذلك.

ويبدو أو هؤلاء العباقرة كان يحصل لديهم تضخم في أحد جوانب شخصياتهم فتصاب جوانب أخرى بالضمور فالعالم الذي وهب كل وقته للعلم وسخر كل فكره له قد ينسى أشياء لا تُنسى أو يقوم بأعمال تبدو غريبة بالمقاييس الاجتماعية السائدة.

وتلك الغرائب لدى المشاهير هي غالباً شذوذ في السلوك ناتج عن عوامل كثيرة . . .

ومن هؤلاء …….. 

هيمنجواي: الروائي الأمريكي الفائز بنوبل كان يكره شراء الملابس الجديدة وكان لا يرتدي ملابس داخلية تحت ملابسه وكان يتجنب الأزياء الرسمية فلا يلبسها مهما كانت المناسبة  وكان يكره استعمال التليفون ويخشاه وكان لا يكتب في يوم الأحد أبداً، وكان يحب رياضة الملاكمة ويمارسها.

- أوسكار وايلد الكاتب الأيرلندي البارع

كان غريب الأطوار.. فقد كان يطيل شعره كالنساء ويُزيّن غرفته بالزنابق وريش الطاووس.. وقد حكم عليه بالسجن أكثر من مرة لاتهامه في جرائم أخلاقية.

..... شكسبير: الكاتب المسرحي الإنجليزي الشهير كان يكره القطط كراهية شديدة، حتى إنه كان يُفضّل أن يموت على أن يقتني قطة في بيته.

 …… تولستوي

الكاتب القصصي الروسي الذي حاول إصلاح المجتمع بالعدل والمحبة  وكان من  أشهر ما كتبه كتاب (الحرب والسلام )  فشل بدراسته فى بداية حياته وكان في مطلع حياته ينفق أمواله على الترف والبذخ أما في الشطر الأخير من حياته فكان يرتدي ثياب الفلاحين ويصنع أحذيته بيديه ويكنس غرفته بنفسه ويأكل في طبق من الخشب .

….. فولتير

الفيلسوف والأديب كان من عادته الكتابة إلا إذا وضع أمامه مجموعة من أقلام الرصاص وبعد أن ينتهي من الكتابة يحطمها ويلفها في الورقة التي كتب فيها ثم يضعها تحت وسادته وينام وكان أيضا يقوم بإضاءة كل مصابيح البيت ويرتدى ملابسه الكاملة ويجلس في غرفة الطعام وقد وضعت أمامه الاطباق والاكواب فارغة  ويبدأ في الكتابة و يتصور الناس أن الأديب قد أقام وليمة وان الضيوف سوف يتوافدون والحقيقة أنه أقام هذه الوليمة لنفسه وأنه صاحب البيت وأفكاره هي الضيوف والأطباق والأكواب ليست إلا كلمات فارغة تنقصها المعاني .

. …..  توماس أديسون 

«أديسون» المخترع المشهور الفيزيائي الأمريكي الذي اخترع المصباح الكهربائي والة التصوير السينمائية وحفظ عن ظهر قلب كل الحقائق العلمية التي تزجر بها المجلدات الضخمة في مكتبته الذي كان مصاباً بضعف الذاكرة وشرود الذهن وكان كثيراً ما ينسى تناول الطعام وينغمس في عمله حتى الوجبة التالية ظناً منه أنه قد تناول وجبته السابقة وهو فى المرحلة الابتدائية من دراسته كان مصاباً بضعف الذاكرة وشرود الذهن لذا كان يأتي فى مؤخرة زملائه ويروى عنه انه ذهب ذات يوم لتأدية ما عليه من ضرائب ووقف في الصف في انتظار  دوره فلما جاء لم يتذكر اسمه ولاحظ أحد الواقفين بجواره ارتباكه فذكره بأن اسمه توماس أديسون ٠

 …. ابسن 

هذا الأديب النرويجي كان يكره أديبا آخر وكان اسمه ( ستراند برج ) فكان يضع صورته أمامه على الحائط ويقول : يجب ان يحترق غيظا كلما رآني اكتب !

 ….. فيكتور هوجو 

كان عادة ما يخلع ملابسه تماما وينادى الخادم ويقول له : خذ هذه الملابس واجلس هنا وراء الباب حتى تفرغ من للكتابة !

 ….. الكسندر دوماس 

الكاتب القصصي صاحب روايات (  الفرسان الثلاثة  - الكونت دي مونت كريستو ) 

فقد كان الكسندر اكولا وزير نساء فتبرأ منه ابناءه بعد ان تعددت مغامرته النسائية حتى وهو في سن متقدم وعاش أيامه الأخيرة فى فقر وبؤس حتى اضطر الى بيع ملابسه ومحتويات بيته ٠

 

  …. بلزاك 

الكاتب القصصي الفرنسي الذي درس أحوال عصره دراسة دقيقة من العادات الغريبة التي عرفت عنه كان يسير في أحد الشوارع ويسجل أرقام المنازل في ورقة ثم يجمع هذه الأرقام فإذا كان المجموع مضاعفا للرقم ثلاثة

شعر بسعادة غامرة لأنه كان يتفاءل بهذا الرقم اما اذا لم يكن المجموع كذلك فإنه يغير اتجاهه الى شارع آخر ٠

  ….. باستير 

العالم الفرنسي الذي كرس حياته لدراسة الأمراض المنتشرة واكتشف علاج داء الكلب فقد كان مصاباً بداء النسيان وشرود الذهن ويروى عنه انه فى يوم زواجه اجتمع المدعوون وظلوا فى انتظاره ولكنه لم يحضر فأسرع إليه احد اصدقائه يبحث عنه فوجده في معمله يجري إحدى التجارب ٠

 …. نابليون 

امبراطور فرنسا وصاحب الانتصارات المتعددة واعظم عبقرية عسكرية عرفها التاريخ لم يكن يشرع في رسم أي خطة حربية إلا هو يمتص أقراص السوس كما كان خطه في الكتابة رديئا جدا حتى ان البعض ظن ان رسائله رموز أو خرائط حربية وقال عنه المقربون اليه انه كان غريب الأطوار طيب القلب حتى إن أي أنسان يستطيع أن يخدعه ٠

  ….. كوهان 

كاتب إنجليزي  فقد كان الجو الذى يصنعه لنفسه مكلفا جدا وهو قادر على ذلك لأنه رجل غنى فقد كان يستأجر عربة قطار ويغلق العربة عليه  ويجلس يكتب من اول الخط فعندما يصل الى اخر محطه يكون قد فرغ من مائة صفحة دون ان يشطب كلمة واحدة ٠

  …. أناييس نن  أديبه 

فرنسيه فقد كانت كل كتابتها عارية المعاني والكلمات فقد كان أبوها موسيقار اسبانيا وامها كوبيه وقد ولدت فى فرنسا وتعلمت فى امريكا وهربت من البيت لتعيش وحدها وهى فى الثانية عشرة من عمرها فكانت عارية القلم وكانت تقول عن نفسها لم يعد عندي ورفع توت واحده لا على جسمي ولا على عقلي لم يبق أمامي إلا أن اسلخ جلدي لكي تتعرى أحشائي ٠

  ….. شوبنهاور

الفيلسوف الألماني وصاحب مذهب التشاؤم وتعليله وجود

التناقض بين العقل والإرادة

  وكان يعتقد أن الرجل العظيم هو الذي يُفضل الموت على البقاء حيا  ورغم ذلك كان شديد الحرص على حياته  فقد فرّ من وباء الكوليرا الذي اجتاح برلين  ومن وباء الجدري الذي انتشر في نابولي  وقضى آخر سنوات حياته في خوف مستمر من القتل.. وكان يحمل دائماً مسدساً معه.. وكانت كراهيته للضوضاء لا توصف.. ولم يكن يحب أن يدخل غرفته أحد  حتى إنه كسر ذراع خادمته حين رآها بداخلها تُرتب له فراشه وعُرف عنه أنه كان يتحدث إلى نفسه في الطريق بصوت مرتفع  كما عُرف عنه أيضاً كراهيته الشديدة للنساء  خاصة والدته التي كان دائم النزاع معها.

 

 ….. دوستويفسكى 

الكاتب الروائي الروسي كان له تأثير ملموس فى الفكر الروسي المعاصر وامتازت رواياته بالتحليل النفسي منها ( بين الموتى ) و ( الجريمة والعقاب ) وكان مولعا بالمقارنة حتى انه في من وطنه هربا من دائنيه وكان كلما خسر كتب الى زوجته يقول لها (( سيجئ الوقت  الذي أصبح فيه جديراً بك فاكف عن سلبك كاللص )) ٠

  ….. نيتشه 

الفيلسوف الألماني وصاحب مبدأ ( البقاء للأصلح) وأحد مؤسسي النزعة القومية الجرمانية ) كان منطويا على نفسه منعزلا عن الناس والمجتمع كما كان يحتقر المرأة ويصفها بأنها غير قادرة على الحفاظ على الود ولا هدف من وجودها الا الترفيه عن الرجل الذى يقع فى حبها وعندئذ تتقطع دونه سبل الحياة وظل على هذا الحال حتى انتهت حياته بالجنون

  ….. جورج واشنطن 

الجنرال والسياسي وأول رئيس للولايات المتحدة الذي خاض غمار حرب التحرير ضد إنجلترا عرف عنه كبرياؤه وخجله الشديد حتى انه لم يكن يستطيع الخطابة فى المجالات العامة وكان بطيئا فى الافصاح عن مشاعره متعثرا في تفكيره كما تكن لديه الأفكار التي تناسب

منصبه كرئيس دولة عظمى واحيانا كانت تصدر عنه تصرفات شاب مراهق كغرامياته  المتعددة بالحسناوات والتعبير عن أحزانه بالشعر ٠

 ….. اينشتاين 

الفيزيائي الأمريكي وصاحب  نظرية النسبية الذى حل طلاسم و اسرار الدنيا وحصل على جائزة نوبل فى الفيزياء كان يكره النظام فى حياته كما كان غريب الأطوار فكان يغنى فى الحمام بصوت مرتفع ويرتدى الملابس المهلهلة ٠

  …. دارون 

عالم الطبيعة الإنجليزي وصاحب نظرية التطور في الأجناس فشل في دراسته وكان في بداية حياته انسانا فاشلاً مستهترا  يقضى وقته مع الكلاب وفى صيد الفئران وجمع الحشرات حتى أن والده قال له ذات يوم : أن وجودك على نفسك وعلى أسرتك ٠

- فريدريك شيلر:

 الشاعر الألماني الشهير كان لا يكتب إلا إذا وضع رجليه في ماء بارد وجلس إلى مكتبه ليدوّن ما يعن له من أفكار وغرفته مملؤة برائحة التفاح المتعفن.

لويس باستير: 

العالم الفرنسي العظيم كان مصاباً بداء النسيان وشرود الذهن.. يُروى أنه في يوم زواجه اجتمع المدعوون وظلوا في انتظاره

ولكنه لم يحضر  فأسرع إليه أحد أصدقائه يبحث عنه  فوجده في معمله يُجري إحدى التجارب. -

الفريد هيتشكوك:

المخرج السينمائي العالمي الشهير كان يخاف جداً من الأطفال.

هانز كريستيان أندرسون:

كاتب الأطفال الذائع الصيت كان يخاف أن يتم دفنه حيا حتى إنه قد وضع بجوار سرير نومه لافتة تقول: لست ميتاً ولكن يبدو لكم ذلك.

ديوجين: 

الفيلسوف اليوناني القديم كان يسير في طرقات أثينا حاملاً بيده مصباحًا في وضح النهار.. فلما سأله الناس عن السبب، قال: إنني أبحث عن إنسان!!.

 


 

 


 

 


 

 


 


 


 

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

192

متابعين

21

متابعهم

2

مقالات مشابة