العوالم المختلفه  ماهو خفي وما هو ظاهر

العوالم المختلفه ماهو خفي وما هو ظاهر

0 المراجعات

نتحدث في هذا المقال بإيجاز عن العوالم المختلفه ، مثل عالم الملائكه وعالم الجن وعوالم كثيره وارتباطها بالإنسان وما يتميز كل عالم عن الآخر .

العوالم المختلفه . 

عوالم : جمع كلمة عالم ، والعالم هو : كل ما سوى الله سبحانه وتعالى ، فهناك عالم الملائكه وعالم الجن وعالم الحيوانات وعالم اعماق البحار وعوالم كثيره ، لا يدركها العقل بشر ونتحدث في هذا المقال بإيجاز عن بعض عوالم  وأهم ما يميزها من خصائص و ارتباطهم بالبشر . 

 

العالم الملائكه

 : خلق خلقهم الله من نور ، وهم خلق  كثير في السماوات والأرض لا نراهم ، يطيعون الله ولأ يعصونه ، وليس فيهم الذكر والأنثى ، إنما هو جنس واحد ، لايتناكحون ولأ يأكلون ولا يشربون ، ويتصفون بالقوه ويختلف اجسامهم من ملك لملك ، فمنهم ذو أجنحة مثنى وثلاث ورباع،  ومنهم كجبريل عليه السلام لذيه سيتمائه جناح كلها سد الأفق ، ويستطيعون أن يتشكلون بهيئة الإنسان ، ويعبدون  الله ولأ يفترون في عبادته  في كل حين ، و موكلون بمهام ، فمنهم من هو موكل بجبال ( ملك الجبال ) ومنهم من هو موكل بنزول المطر ومنهم من هو موكل بقبض الأرواح ( ملك الموت ) ومنهم الحفظه الذين يحفظون البشر بأمر الله من كل سوء   ، وهم كثير ومهامهم كثيره وهم أقوياء صالحون ، عالم خفي لا نعرف عنهم إلا ما علمنا الله سبحانه وتعالى  . 

 

عالم الجن

 : خلق من مخلوقات الله،  مخفي غير مرئي للبشر ويتصفون بصفات مختلفه عن البشر ويشتركون مع البشر في أمور ، فهنم جنسين ( الذكر والأنثى) ليس كالملائكه ، فهم يتناكحون و يأكلون ويشربون ويموتون مثل البشر وهم مكلفون  لعبادة الله عزوجل ومنهم من هو مؤمن و صالح ومن هو كافر وفاسق  هم طرائق وطوائف وقبائل  كثيره ، ولديهم مساكنهم ودوابهم مثل الخيل و الحيوانات من عالم الجن لا نراهم ، وهم متطورون في صناعه ، ويملكون من صناعه ما تفوق صناعات البشريه ،  ومساكنهم كثيره ومتنوعه مثل ما هو   تحت  الارض وفي اعماق البحار وفي الصحراء خاليه ومنهم من يعيش في بيوت البشر ( عمار بيوت ) ، وهم يختلفون في صفاتهم فمنهم من هو طيار ( يستطيع طيران ) ومنهم غواص ومنهم ضوئي وغيرها كثير ، ويستطيعون أن يتشكلو بهيئة البشر والحيوانات مثل كلاب وقطط وحيات وكثير من الدواب الأرض ، ويتصفون بالقوه وسرعه ، فلديهم قوه لحمل اشياء الثقيله ونقلها بسرعه فاعقه ، وينقلها من مشرق الارض الى مغربها ، ولديهم القدره على تلبس بالبشر والحيوانات ، ولكن ميز الله بشر بشيء يحميهم من أذى الجن ، وألا وهو الأذكار الشرعيه ومعوذات والآيات القرآنية  ، فإنه حصن حصين من أذى الجن ، ويكون محصنا من الأذى والشر ، فلا يستطيع الجن أذى المحصن بأمر الله . 

 

*ما هي  علاقة الجن بالبشر ؟ 

هناك علاقه خفيه وهناك علاقه واضحه . 

علاقه خفيه هو كل ما يجد الإنسان من وساوس ورغبه بالشر والهم والغم الذي لا يعرف سببها ، وهي خفيه ومعظمها من الشيطان . 

وعلاقه واضحه هو أعمال السحر وشعوذه،  فالساحر يتعامل مع الجن وبينهم مصالح مشتركه مبنيه على فسق والفجور والشر . 

سؤال يطرح نفسه !

هل أطباق الطائره لها صله بالجن ؟ 

 

عالم البحار والمحيطات . 

الأرض الذي نعيش يتكون من ٧٠ % من البحار والمحيطات و ٣٠ % يابسه  ، البحار والمحيطات كبيره جدا ويعيش فيها من كائنات أكثر من اليابسه  ولم يكتشف العلم متطور حتى هذه الساعه إلا شيء بسيط جدا في قاع المحيطات ، وذلك لأسباب كثيره أهمها اولا : بروده شديده في قاع البحر ، ثانيا : ضغط عالي الشديد كلما نزل الى قاع المحيط ، ثالثا : ظلام دامس الذي لا يرى فيه شيء قط ، وآخر ما توصل إليه العلم أن قاع المحيط كالسماء الدنيا في ليلة ظلماء ، فهذا عالم من عوالم لا نعرف عنها شيء . 

 

بالختام : 

بهذه نبذه مختصره لبعض عوالم وما يتميز كل العالم عن غيره ، والعوالم كثيره ومختلفه ، مثل عالم السماوات والكواكب ومجرات ، غيرها كثير ، 

وبالنهاية : نقول وما أوتيتم من العلم إلا قليلا  . 

 

 

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

3

متابعين

27

متابعهم

94

مقالات مشابة