كيفية اختيار الكتاب المفيد الذي تريد قراءته

كيفية اختيار الكتاب المفيد الذي تريد قراءته

0 التقيمات

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

لنبدأ وميضا جديدا لتكون سعيدا

في هذه المقالة سنتعرف على رأي الدكتور عبد الكريم بكار في كيفية اختيار الكتاب الذي تريد قراءتها 

الدكتور عبد الكريم بكار الذي قام تأليف أكثر من أربعين كتابا في مجالات مختلفة وله أكثر من 100 ساعة صوتية في مجالات مختلفة 

محتوى الفيديو 

السلام عليكم ورحمه الله

العقل من غير معلومات هباء أي لا شيء 

والقراءة هي المورد الأول والأفضل لتزويد العقل بالمعرفة 

لكن كثيرا من الناس لا يعرفون كيف يختارون الكتاب الجيد وإذا اختاروه لا يعرفون كيفية قراءتيه بالطريقة الجيدة 

بعض الناس يتباهى بأنه يقرأ في كل يوم 100 صفحة وهذا شيء عظيم في كل المقاييس 

 ولكن عندما تنظر في عقله ومحاكمته الفكرية وحواره عندما تنظر إلى كلامه وما يقدمه أفكارا لا تشعر أنه يقرأ ثلاثة آلاف صفحة في الشهر

السبب يعود لأنه لا يستفيد من ما يقوم بقراءته وتعلمه

طريقه اختياري الكتاب الجيد

أولا الكتاب الجيد الذي يتحداك  ولا يعجزك أي إن الكتاب الجيد الذي يكون أرفع من مستواك بقليل ويقول الدكتور عبد الكريم بكار إنه لو خير بين كتابين كتاب يفهمه 100% وكتاب يفهمه 70 بالمئة فإنه يختار بدون تردد الكتاب الذي يفهمه 70%

فإننا لو قمنا بقراءة وفهم كل الكلام المكتوب في الكتاب 100% فهذا يعني أننا نعرف جميع المعلومات التي في الكتاب وبالتالي لسنا بحاجة إلى قراءته

طريقه قراءه الكتاب بشكل جيد

القراءة هي عبارة عن تفليه للكتاب حيث يقوم قارئ بقراءة الكتاب ومعه قلم وورقه ويفضل أن يكون معه دفتر ويقوم بتسجيل كافة الخواطر التي لا يعلمها ولا يعرفها وكل الفتاة التي ممكن أن تفيده في حياته إن كان يريد تجميع معلومات معينة أو حتى كتابه معلومة أخرى تفيده في حياته هناك طريقتين في القراءة تتبع كل طريقه على حدى بناء على نوع الكتاب الذي تقوم بقراءته فإذا كان سهلا اقراه بسرعة وأما إذا كان صعبا فاقرأه بتأني وتؤدى وتمعن ونقوم بكتابه كل شيء جديد ومفيد في دفتر خاص 

 والكتب الجيدة لا تكتفي بقراءتها بمره واحده فيقول الدكتور عبد الكريم بكار بأن قراءة الكتاب أكثر من مرة تلفت انتباهك على أمر لم تكن تعطيه من وقتك ومعلومات جديدة تظهر لك في كل مرة تقرأها بهذا الكتاب الجيد يقرأ بين ثلاثة مرات إلى خمس مرات

للأسف نحن كن أمة اقرأ لا تقرا وان علاقة الطالب مع الكتاب تكون فقط في المدرسة وهذا السبب يعود لي تربيتي الأب الآبائي للأبناء وعدم ربطهم بالكتاب بشكل جيد وهذه دعوه لتربية الأبناء على حب القراءة والتعلم المستمر

هناك أكثر من 100 مقال في مجالات مختلفة تنتظر قراءتك والتعليق عليها ونشرها لدعمنا في نشر المزيد والجديد بإذن الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

162

متابعين

32

متابعهم

13

مقالات مشابة