الاعضاء الVIP
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
Yousef Vip حقق

$11.53

هذا الإسبوع
أكثر الأعضاء تحقيق للأرباح هذا الاسبوع
Yousef Vip حقق

$11.53

هذا الإسبوع
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
ahmed fathy حقق

$3.11

هذا الإسبوع
Azezasayed حقق

$2.95

هذا الإسبوع
Ahmed حقق

$1.10

هذا الإسبوع
abdulrahman Ibrahim حقق

$0.87

هذا الإسبوع
تقني بلس - Teqany Plus Articles admin حقق

$0.74

هذا الإسبوع
MUHAMMAD85 حقق

$0.66

هذا الإسبوع
منبع وعى حقق

$0.64

هذا الإسبوع
Mazen المستخدم أخفى الأرباح
7 نصائح للتخلص من داء الملل

7 نصائح للتخلص من داء الملل

7 نصائح للتخلص من داء الملل

   الملل، حالة نفسية تعتري الإنسان فتمنعه من من كل ما يدعو إلى التجديد، و تحجزه عن كل ما يدفع نحو التغيير ، فيحيا سجين الكسل و الجمود، مما يجعله عرضة للأمراض النفسية التي تعكّر صفو حياته ،و تقضي على آماله. فإن كنت أخي القارئ أختي القارئة ممن يشكو من هذه الآفة فإنّني أدعوك إلى التخلص منها حالا قبل أن يستفحل الأمر.. و لكن كيف يمكنني القضاء على الملل ؟- سؤال يراودني و يراودك-  و ما السبيل إلى التخلص منه؟ 

أولا: ضع لنفسك هدفا في حياتك                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                              لا يمكن أن تحيا  بلا هدف لأن وجودك لم يكن عبثا “ أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا و أنكم إلينا لا ترجعون” .. فوضعك الهدف يجعلك تسعى من أجل تحقيقه و سيكون في سعيك نشاط و حيوية، أمّا إذا حييت بلا هدف، فإنك ستفتح على نفسك باب الملل على مصراعيه لأن أيامك و أوقاتك ستغدو مقيّدة بالرتابة( الروتين) و هذا خطر يهدّد النفس، و السبب أنك لا تجد ما تصنع و هذا ما يجعلك عرضة لضغوطات الحياة.

ثانيا: تخلص من الأصدقاء السلبيين                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                           السلبية مدعاة إلى الملل و الكلل لذلك كان من واجبك التخلص من كل صديق سلبي الذي يدعو حاله و مقاله إلى الجمود و الخمول و أن تبحث عن الصديق الإيجابي الذي تدعوك رؤيته إلى التحرك و نبذ الكسل،وتحفزك ملاقاته على الجد و الاجتهاد لأن صحبة الأخيار ترفع الأقدار .

ثالثا: تدرّب على الاستيقاظ باكرا                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                              دع عنك النوم الكثير و درّب نفسك على الاستيقاظ باكرا لأن في البكور بركة ، ابدأ يومك بصلاة الفجر فتستمتع بنعمة مناجاة الخالق فيمنحك قوة في بدنك و نشاطا في جوارحك فلا تمنع نفسك من هذه النعمة التي حُرم منها الكثير بسبب إيثارهم النوم في وقت تقسّم فيه الأرزاق .

رابعا: مارس الرياضة                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                          للمحافظة على سلامة بدنك لأن العقل السليم في الجسم السليم، ضع لنفسك برنامجا يوميا لرياضة المشي مثلا فردا أو جماعة مستمتعا بنسمات الطبيعة المنعشة فتجدّد فيك روح الحماس للعمل و النشاط، و تزيل عنك هموم الأتعاب اليومية .

خامسا: اقرأ كتابا ملهما                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                    المطالعة غذاء المواهب، فاختر لنفسك في كل مرة كتابا تقرأه و ليكن كتابا يروي قصص الناجحين في حياتهم مثلا، أو كتابا  تغذي به عقلك بنصائح أهل الطموح، فربّ فكرة يمرّ عليها بصرك توقظ فيك بوادر التغيير ،و تحثك على التأمل و التفكير و قد تكون هذه الفكرة سببا في انطلاقة جديدة نحو تحقيق ما كنت تصبو إليه.

سادسا: روّح عن نفسك                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                            الترويح عن النفس من الوسائل التي يقضي بها الإنسان على الملل فحاول ألا تبخل عن نفسك بالخروج إلى رحاب الطبيعة الغناء، فتمتع ناظريك بأشجارها الخضراء و بجمال ما أبدعته يد الخالق سبحانه و تعالى و بذلك تقضي على ضغوطات الحياة.

سابعا: استثمر وقت فراغك                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                    نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة و الفراغ كما أخبرنا الرحمة المهداة ، فاحذر أن تكون  ممن عصفت بهم ريح الفراغ فألقتهم في صحراء الملل، استثمر وقتك  فيما يعود عليك بالنفع                  و الفائدة لأن الفراغ مدمر و قاتل، اجعل من يومك ساعة تقرأ فيها وردا قرآنيا ، أو تحفظ فيها جزءا من كتاب الله، و ساعة تمارس فيها هوايتك كتعلم حرفة و ساعة تجالس فيها أهلك.. المهم ألا تبقى عاطلا معطلا جوارحك فيستحوذ عليك الركود و بذلك تكون فريسة سهلة لإبليس اللعين ووساوسه.

أتمنى منك أخي القارئ أختي القارئة  أن يجد كل واحد منكما في هذا المقال ما ينفعه..                                                                                                                                                                           

التعليقات (5)
محمد سلامة

2022-09-04 20:56:24

جميل جدا ومفيد
الهواري

2022-09-04 21:35:01

نورت الصفحة بتعليقك المشجع أخي محمد ..شكرا على دعمك المعنوي.
آيه حسين

2022-10-15 19:08:14

جيد.
YoussefMagdy

2022-10-18 02:08:52

🧡💛🧡💛🧡💛
آيه حسين

2023-02-11 17:02:58

جزاك الله خيرا
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقالات مشابة
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.