أنا وهو « حوا وادم»

أنا وهو « حوا وادم»

0 المراجعات

الرومانسي: 

الرجل الرومانسي ده بقى ملك المفاجآت والخروجات المترتبة والورد الأحمر واللايف باند. 

يموت في أفلام الحب ياااه لو قديمة.  دده الا حيتقدملك بعد شهر من علاقتكوا، عارفة بقا بالرغم من الوقت الجميل اللي ممكن تقضيه معاه حتزهقي جداً من الجو الملزق ده،  ااها الملزق احنا كا بنات نحب الدراما على الكوميدية شوية لكن لو جو عبارة عن رومانسية بس بنزهق جدا، عشان كدة حتبقي عايزة ترمي الفيلم الرومانسي من الشباك وتشغلي أي أكشن أو سسبنس أو حتي كوميدي.  

أنوع ده من الرجالة بيتعامل مع العالم الخارجي بمشاعره أكثر من استخدامه للتحليل والمنطق ودي خصلة حريمي مش رجالي بس كل حاجه ليها تمن.  ووبالتالي بيعيشوا تجارب حياتهم بطريقة مبالغ فيها في معظم الأوقات، وكثير منهم بيكونوا مبتكرين في مجال فني معين زي الرسم أو النحت أو الموسيقي أو غيرها من الأنشطة اللي بتسمحلهم تفريغ المشاعر دي بشكل بناء. 

بيشوفوا نفسهم كموهوبين ومميزين؛  للأنهم بيتمتعوا بالحاسة السادسة اللي بتسمحلهم إنهم يلاحظوا أدق التفاصيل اللي معظم الناس بتتجاهلها في مواقف الحياة المختلفة. والميزة دي هي اللي بتخليه يحس بيكي مع أقل تغيير بتحسي بيه، وبيبقي عنده قدرة غير عادية أنه يقعد يسمعك بتشتكي للصبح. 

واحنا بقا نحب الا يسمع لينا اوي ويلاحظ أقل تغير فينا بس في نفس الوقت عايز الراجل المختلف مش طول الوقت رومانسي انتي عايزة كل يوم شكل جديد وشخصية جديدة..  ببس للأسف الرومانسي هو هو كل يوم 

الراجل الرومانسي بيعيش حياته هيمان على نفسه لدرجة ممكن توصله إنه يحسس نفسه بالعذاب بسبب غياب عنصر الحب الحقيقي من حياته.  ووبالتالي إنه بيتحفز بالغيرة،  لو حس أن حد تاني عنده الحاجة الوهمية اللي هو بيدور عليها علشان يحس أن حياته اكتملت. 

«مزاجه فالأغاني» 

الأغاني الرومانسية بأي لغة تعتبر عشق بالنسبة لهم،  وولو حابة تتميزي هاديه بفلاشة عليها اغانيكوا المفضلة تعتبر عنده أغلى من أي هدية تانية.  

ده بقا الراجل اللي حيديكي الجاكيت بتاعه في عز البرد،  ووحيبقي عارف عددالأيام اللي فاضلة على الإنيفرساري بتاعكوا باليوم والدقيقة وحيكون بيحلم إنه يسافر معاكي باريس أو فينيسيا أو اليونان مثلا؛  وده بقا بيحب النحنحة زي عينيه،  وخروجته المفضلة، إنه يقعد حاضنك على الكنبة ويشغل فيلم رومانسي. وحنين حنين جداً جداً ودي خصلة نادرة في الرجالة،  قليل لما تلاقي راجل حنين وبيحب الأطفال 

عمرك ما حتسألي نفسك هو بيحبني ولا لا لأنك حتكوني عارفة ومتأكدة من شعوره ناحيتك؛  للأنه حيقولك والأهم من كده حيوريكي إنه بيحبك ثلاث مرات في الدقيقة.  ممعندوش أي مشكلة إنه يوريكي قد إيه هو ضعيف من غيرك وقد إيه انتي بتكمليه. 

علشان خاطر عيونك حينضف ويغسل ويكوي ويشيل ويحط المهم تكوني مبسوطة ولو عليه ميسبكيش لحظة عايز يقضي كل وقته معاكي وهو بجد مصدق إن الحب الحقيقي بيعيش للأبد. 

««النوع دهمن الرجالة بيعلمك إنك مممن تلاقي كنوز في اصعب وأكتر الأوقات المظلمة في حياتك لو بس قدرتي إنك تحسي بعمق أكثر وتشوفي الجانب الهزلي أو المضحك من مئاسي حياتك بدل من إنك تتجنبي أي إحساس غير مرغوب فيه.»» 

image about أنا وهو « حوا وادم»

طبعاً لحد دلوقتي انتي شايفه إن النوع ده من الرجالة هو الأمل هو النوع المثالي،  ووده ممكن يكون حقيقي لكن في واقع الأمر مش كل البنات حتستحمل إنها تعيش مع حد بيعبر عن مشاعره بالدة دي؛  الأن زي ماهو بيعبر عن مشاعره الإيجابية بحدة فهو بيعبر عن مشاعره السلبية بحدة،  ممطلوب منك إنك تكوني بتعبري عن مشاعرك على نفس المستوي ده؛  ييا إما حيجيله الإحساس إنك مش بتحبيه زي ما هو بيحبك.  

أوقات كتيرة الناس بتتجنب التعامل معاهم؛  لأنهم مش حابين أو مش عارفين يتعاملوا على نفس التردد المشعوذ اللي هما عايشين فيه وده بيتسبب في إحساسهم بالعزلة والغربة في أي مكان. 

وأخر الكلام والحديث مش كل ست بتحب الراجل الرومانسي في كثير جداً بتحب الراجل المشكل كدة بظبط زاي المحشي المشكل أها والله احنا ستات ميعجبهاش العجب... 

وفي النهاية اتعلمي ازي تكسبي راجلك وتعلمي عليه 

أنتي أو هو في الأخر حوا وادم مالهمش غير بعض 

 

مع التمني بالحياة السعيدة 

image about أنا وهو « حوا وادم»
التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

1

متابعين

2

متابعهم

3

مقالات مشابة