الإسعافات الأولية (الاختناق - نزيف الأنف)

الإسعافات الأولية (الاختناق - نزيف الأنف)

0 reviews

الإسعافات الأولية

ثالثاً- الاختناق ( الشرقة )
 

الشرقة من الإصابات التي قد تبدو بسيطة في ظاهرها لكنها خطيرة جداً.

الشرقة، لا تستهين بها لأنها تفقد الإنسان وعيه أو تسبب له السكتة القلبية.

ودائماً ما يكون السبب في مثل هذه الإصابة هو وجود الطعام أو جسم غريب في الحلق ( ممر الهواء ). وبمعنى آخر فالشرقة هي اعتراض جسم لممر الهواء الطبيعي ومن الممكن أن تسفر عن الموت في الحال إذا لم تقدم الإسعافات الأولية.


 

علاج الشرقة: ( مناورة هيمليك ):

وإذا كنت أنت من ستقوم بعملية الإنقاذ عليك بالوقوف خلف المصاب، ثم ضع ذراعيك على شكل دائرة حول خصر المصاب، احكم قبضة إحدى اليدين ويكون إصبع الإبهام لأعلى أي تمون القبضة على شكل عقدة. وضع هذه العقدة ( قبضة اليد ) فوق السرة أو الحجاب الحاجز مباشرة ثم اضغط باليد الأخرى على القبضة وينبغي أن تكون الحركات سريعة وقوية لأعلى حتى يتم طرد أي جسم غريب ويستطيع الإنسان بعدها التنفس بسهولة ( وإذا لم يطرد العام خارج الفم عليك بالتقاطه بيديك لتجنب رجوعه مرك أخرى في ممرات الهواء عند التنفس ) الشهيق.

 

image about الإسعافات الأولية (الاختناق - نزيف الأنف)


 ولتجنب حدوث أية إصابات للضلوع ( كسور )، عليك باستخدام الأيدي عند مساعدة المريض ليس الذراع، ولا تحاول حضن المصاب بقوة.

ويمكنك مساعدة المصاب أيضاً وهو في وضع الجلوس بنفس الطريقة في حالة الوقوف وإذا كان المصاب في وضع استلقاء على الأرض، عليك بالتأكد من رفع الوجه عالياً مع ممارسة الضغط للداخل ثم لأعلى ( وهذه الطريقة تجدي أكثر مع الصغار أو الضعاف ) وقد أنقذت هذه الطريقة التي قد تبدو بسيطة ظاهرياً ولكنها مهمة جوهرياً حياة الآلاف على مدار الخمسة عشر عاماً الماضية، وهي تستغرق دقائق قليلة جداً لكي تتعلمها، كما أنها من أكثر المهارات التي لها قيمة تتعلمها. تذكر دائماً ضرورة الاتصال بهاتف الطوارئ.


 


 


 

رابعاً- نزيف الأنف:

١- نزيف الأنف ( الرعاف ):

يحصل نزف الأنف من الأوعية الدموية الرقيقة الموجودة في بطانة الأنف في الجزء الداخلي أو الأوسط من التجويف الأنفي.


 

علاج الرعاف:

إن أهم خطوة في العلاج الهدوء وعدم الخوف، حيث أن الحالة تكون عادة بسيطة ويمكن علاجها بالطرق التالية:

١- الجلوس في وضع قائم مع انحناء الرأس قليلاً إلى الأمام لمنع الدم من الدخول إلى البلعوم ومن ثم بلعه.

٢- وضع وعاء أو مناديل تحت الأنف لمنع اتساخ الملابس.

٣- الضغط بالإبهام والسبابة على طرف الأنف اللين حوالي خمس دقائق متواصلة والتنفس من خلال الفم، فإذا لم يتوقف النزيف يجب الاسمرار بالضغط لمدة ١٠ دقائق.

٤- ضع قطعة من الثلج أو كمادة باردة على أعلى الأنف لتضييق الأوعية الدموية المؤدية لبطانة الأنف والمساعدة على توقف نزيف الأنف.

٥- تجنب القيام بأي مجهود من شأنه أن يعيد النزف بعد توقفه بمدة تصل إلى ١٢ ساعة مثل تنظيف الأنف أو التمخط.

٦- تجنب وضع الإصبع داخل الأنف لأن ذلك يؤذي النسيج المخاطي الرقيق المبطن للأنف ويسبب الرعاف.

٧- الاتصال بالطبيب إذا استمر الرعاف لأكثر من ١٥ دقيقة أو إذا تكرر كثيراً أو إذا حدث نتيجة حادث أو إصابة بالأنف.

 


 

٢- نزيف الأذن:

هناك نوعان لنزيف الأذن وهما داخلي وخارجي وتختلف الأعراض والعلامات باختلاف مكان النزيف وسببه.


 

أ- النزيف الناتج عن خرق طبلة الأذن:

  • ألم داخل الأذن.
  • نزيف دموي من الأذن دون سائل.
  • فقدان السمع.


 

ب- النزيف الناتج عن إصابة داخل الجمجمة ( قاع الجمجمة ).

  • شكوى المصاب من الصداع الشديد.
  • قيئ مندفع وفقدان للوعي.
  • خروج نزيف مصحوب بسائل أصفر ( السائل الدماغي الشوكي ).


 


 

اسعاف المصابين بنزيف الأذن:

١- طمئن المصاب وابلغ أحداً لطلب الإسعاف.

٢- أجلس المصاب في وضع نصف الجلوس ورأسه نحو الجهة المصابة.

٣- غطي الأذن بشاش معقم واسمح للإفرازات بالخروج.

٤- إذا فقد المريض وعيه ضعه في وضع الإفاقة وتابع التنفس والنبض.

comments ( 0 )
please login to be able to comment
article by

articles

20

followers

3

followings

0

similar articles